مدينة موستار في البوسنة والهرسك

مدينة موستار في البوسنة والهرسك
مدينة موستار في البوسنة والهرسك

موستار Mostar تعني الجسر القديم تقع هذه المدينة في كانتون الهرسك نيريتفا Hercegovačko Neretvanski عند نهر نيريتفا Neretva على سفح منحدرات جبال فيليج velež على ارتفاع 60-80 متر من البحر، تعتبر المركز السياسي والمالي والثقافي لمنطقة الهرسك.

يمر في المدينة نهرا نيريتفا ورادوبولا Radobolja ويوجد في المناطق المجاورة لها نهرا البونا Buna وياسينيتسا Jasenica. 

موستار كانت لعدة قرون تعتبر مفترق الطرق بين الحضارات والثقافات حيث كان لها تأثير في هذه المدينة. وتوصف بأنها مدينة الشمس، والخضار والزهور، وهي تتميز بمناخ البحر الأبيض المتوسط.

موستار تبعد 60 كيلومتر عن البحر الأدرياتيكي Jadransko More. يوجد في المدينة والمناطق المحيطة بها الكثير من الكنوز الثقافية والتاريخية الفريدة، والتي تشهد على الحياة في هذه المنطقة خلال العصور القديمة.

موستار لديها بنية تحتية متكاملة، الطرق والسكك الحديدية ومطار حديث. ويرجع تاريخ أقدم وثيقة مكتوبة إلى النصف الأول من القرن الخامس عشر. وقام بإنشاء مدينة موستار مجموعة من النبلاء أشهرهم الدوق هيرتسك ستيفن كوساتشا Stefan Kosača.
عند الفتح العثماني موستار كانت مدينة صغيرة. ذكر في الرويات القديمة انه كان هنالك حراس يتواجدون في الأبراج على جانبي الجسر أطلق عليهم موستاري وأنهم هم من سكان المدينة والتي سميت باسمهم موستار.
كان الجسر مبني من الخشب والذي لم يلبي احتياجات الجيش التركي، ولذلك إعيد بناء الجسر من جديد سنة 1557 سنة. واستمر البناء لمدة تسع سنوات.
وأشرف على عملية بناء الجس المهندس خير الدين، الذي كان قد تتلمذ على يد المهندس المعماري الشهير سنان. ووضعت لوحة حجرية نقشت عليها تاريخ الانتهاء من البناء عام 944 هجري أو 1566 ميلادي. كان عدد الحراس في الأبراج على جانبي الجسر على مدار الساعة 160 حارس. تم بناء أول مسجد في مدينة موستار قبل إعادة بناء الجسر القديم بتاريخ 1473.
اشتهر في مدينة موستار خلال الفترة بين القرن الحادي عشر والقرن السابع عشر كثير من الكتاب والفلاسفة والمؤرخين وهذه الأسماء بقيت حتى يومنا هذا معروفة مثل المؤرخ والفيلسوف علي ديدو Ali dedo في عهد العثمانيين، والشاعر حسن أفندي Hasan efendija والذي لقب بالمتنور وعلى وجه الخصوص درويش باشا Dervis Paša الذي كان حاكم المنطقة. 
يصل ارتفاع الجسر القديم إلى حوالي 20 متر وعرضه 4.5 متر وطوله 30 متر،والجسر على شكل قوس. وبناءه عبارة عن كتل حجرية مترابطة بواسطة المشابك الحديدية وتم ختمها بالرصاص.
يذكر الرحالة والكاتب التركي أوليا تشلبي Evlija Čelebija عندما زار المدينة عام 1760 : "أنا العبد الصغير بل الأصغر قمت بزيارة ست عشرة ولاية حتى الآن، ولكن مثل هذا الجسر العالي لم أشاهد من قبل".
عند زيارة مدينة موستار تعود بكم آثارها إلى عهد العثمانيين, وخاصة في الجانب الغربي حيث الأسواق القديمة والمطاعم والمقاهي التقليدية والجلسات الشعبية الممتعة.

إ

السفر إلى موستار
المسافة من سراييفو: 126 كم، الطريق جبلي، الزمن التقديري : من ساعاتين إلى 3 ساعات.
المواصلات: بالسيارة أو بالمواصلات العامة (الباص كل ساعة من محطة الباصات في سراييفو، ذهاب 20 مارك/ذهاب ـ إياب 38 مارك).

عنوان محطة الباصات في سراييفو: Autobuska Stanica في منطقة Put života 8 رقم الهاتف: 033213000 أو 033213010.
الوصول إلى محطة الباصات في سراييفو: بالتاكسي أو باستخدام الترام رقم 1 من منطقة باشتشارشيا Baščaršija أو الترام رقم 4 من منطقة إيليجا Ilidza، أو أي ترام والنزول عند محطة المتحف Muzej، ثم المشي لمسافة نحو كيلو متر.

جميع الحقوق محفوظة على بوابة البوسنة والهرسك للسياحة والأعمال © 2014 - 2017.
اتفاقية استخدام بوابة البوسنة والهرسك

فيديو البوسنة و الهرسك

المزيد من الفيديوهات
Watch the video

سياحة و نزهة

المزيد من المقالات

استثمار و أعمال

المزيد من المقالات

معلومات إدارية

المزيد من المقالات

البوسنة و الهرسك في صور