القهوة البوسنية

القهوة البوسنية
القهوة البوسنية

القهوة البوسنية هي جزء من هوية البوسنة والهرسك. بل هي رمز البلاد وجزء أساسي من العادات والتقاليد، وهي أيضًا انعكاس لعقلية الذائقة الخاصة بشعب البوسنة والهرسك.

وللبوسنة والهرسك تقاليد قديمة لشرب القهوة، وهي التي وصلت إليها مع العثمانيين، ولذلك يصحُّ القول أنَّ القهوة هي واحدة من المشروبات الوطنية للبوسنية.

وحتى وإن كانت القهوة رمزًا وطنيًّا فإن هناك عددًا قليلا من الأماكن التي تعَدُّ فيها وتقدَّم القهوة البوسنية بالطريقة التقليدية، وهي تتميز عن القهوة الحديثة بوجود حبيبات ناعمة تستطيع الشعور بها عند تناول القهوة البوسنية.

وللقهوة البوسنية تقاليد خاصة أثناء طريقة التحضير لكي تكون النتيجة كما ينبغي. تبدأ طريقة التحضير من لحظة شراء حبوب البن الخام الطازج ثم تحميصها إلى درجة معينة، وبعد ذلك تُطحن الحبوب (يفضِّل بعض الناس طحن القهوة بأدوات يدوية ولا يستخدم المطحنة الكهربائية)، حيث ينبغي أن تمتلك كل عائلة البوسنية مطاحن يدوية من النحاس والتي تصنع لدى حرفي النحاس في سراييفو وغيرها من المدن.

تكون طريقة طهي القهوة بعد تحميصها وطحنها بوضع الماء داخل الركوة التي تسمى دجيزْفا dzezva (الجزوة) ثمَّ وضعها على موقد النار وقبل وصول الماء إلى درجة الغليان ترفع الركوة عن الموقد الحراري ويصب قليل من الماء الساخن ضمن فنجان قهوة، ثم يوضع البن المطحون في الركوة ثم توضع الركوة على الموقد الحراري حتى تغلي وتظهر طبقة من الرغوة على سطحها، ثمَّ بعد ذلك تنحى الركوة عن النار ويصب الماء الساخن الذي في الفنجان فوق القهوة المغلية، وتوضع هذه الركوة جانبًا حتى تختمر القهوة.

تقدم القهوة البوسنية في فنجان من السيراميك المزخرف مع الركوة النحاسية ضمن طبق من النحاس المصنوع محليًّا، وتوضع معها مكعبات من السكر، حيث تغمَّس مكعبات السكر في القهوة وتؤكل رويدًا رويدًا.

خلال الحرب الأهلية التي حدثت بين عامي 1992 و 1995 في البوسنة كان كيلو القهوة يباع بقيمة وزنها من الذهب لشدة عشق البوسنيين لها.

عندما تدعوك عائلة بوسنية لشرب القهوة فهي أيضًا دعوة لمحادثة طويلة وممتعة معهم، وهي لاتفارق جلسات العائلات والأصدقاء في كلِّ المناسبات وهي أهم شيء لديهم خلال اجتماعاتهم ولقاءاتهم.

ورغم وجود عدد قليل من المقاهي والأماكن التي تقدم هذه القهوة، فإنك عند المرور في الأسواق تستطيع الوصول إلى هذه الأماكن بسبب رائحتها المميزة.

يتهافت السياح العرب والأجانب على شراء القهوة البوسنية وأيضًا على شراء الفناجين والأطباق والركوة النحاسية بالإضافة إلى طاحونة القهوة النحاسية ويأخذونها إلى بلادهم كتذكار مميز عن عادات البوسنة والهرسك وتقاليدها.

جميع الحقوق محفوظة على بوابة البوسنة والهرسك للسياحة والأعمال © 2014 - 2017.
اتفاقية استخدام بوابة البوسنة والهرسك