الاستثمار العقاري وعقارات البوسنة

أجمل مدن البوسنة
الاستثمار العقاري وعقارات البوسنة

صدر في المدة الماضية مقال في الصحافة العربية يتناول العقارات في البوسنة والهرسك. وللأسف تضمن المقال معلومات مغلوطة ومتحيزة وموجهة إلى درجة فاضحة لجانب إخافة المستثمر العربي من الاستثمار في البوسنة والهرسك.

يزعم هذا المقال أنَّ البوسنيين يتململون من شراء العرب للعقارات والأراضي، وهذا أمر مستغرب لم نسمع به أو نشهده في أعمالنا المتعددة في المجال العقاري، سواء في شراء الأراضي أو حتى في شراء المنازل! بالإضافة إلى علاقتنا المباشرة مع البوسنيين الذين يرون في قدوم الاستثمارات العربية فائدة كبيرة لبلدهم ولهم...

ويشهد الواقع أن أسعار الأراضي هي في ازدياد مستمر، مما يدفع المستثمرين الذين يريدون شراء أراضٍ بأثمان زهيدة في البوسنة إلى الابتعاد أكثر فأكثر عن العاصمة سراييو.

أصبحت البوسنة والهرسك خلال السنوات القليلة الماضية وجهة جديدة للمستثمرين والسياح العرب، وذلك بسبب الموقع الجغرافي في وسط أوروبا وتنوع المناظر الطبيعية فيها من جبال وشلالات وبحيرات، إضافة إلى آثار الحضارات التي تعاقبت على البوسنة والهرسك في مختلف العصور.

حسب أرقام هيئة السياحة البوسنية، زار البوسنة أكثر من مئة ألف سائح عربي في السنة الماضية. وبحسب تقرير المنتدى السياحي العالمي فقد حصلت البوسنة والهرسك على الترتيب الثامن في العالم من حيث مستوى استقبال السياح. ووفق تقديرات منظمة السياحة العالمي فإن البوسنة سوف تصل إلى ثالث أعلى معدل نمو للسياحة خلال 3 سنوات.

وقد أصبحت البوسنة والهرسك وجهة مميزة للسياح العرب في دول أوروبا، لاسيَّما مع الأزمات السياسية التي تعصف بالدول العربية، والذي أدى إلى توجه المستثمرين العرب نحو البوسنة نظرًا للطابع الثقافي الاسلامي الموجود في البوسنة، إضافة إلى الطبيعة الجميلة التي تتميز بها البوسنة.

ازداد عدد الشركات العربية التي تستثمر في المشاريع العقارية في البوسنة ولاسيَّما المنتجعات إلى حدٍّ كبير. إضافة إلى قيام الكثير من العرب بشراء مزارع وعقارات في البوسنة.وأضحى الاستثمار العقاري وتجارة العقارات في البوسنة والهرسك في السنوات الأخيرة تجارة مربحة، فقد توفر العديد من الفرص في مجال العقارات التي تتميز بانخفاض أسعارها بالمقارنة مع أسعار العقارات في الدول المجاورة ناهيك عن أي دولة أوربية أخرى

لماذا الاستثمار العقاري في البوسنة والهرسك

قد يتبادر هذا السؤال في ذهن المستثمرين لماذا نختار البوسنة؟ الجواب سهل، جمال الطبيعة الساحر وطيبة الشعب البوسني وتكاليف المعيشة الرخيصة إضافة إلى كونها تقع في وسط أوروبا، كل هذه الأسباب جعلتها وجهة رئيسة للسياح العرب وأظهرت رغبة لديهم باقتناء عقار في البوسنة والهرسك سواء كان هذا العقار لهدف السكن أو الاستثمار، إضافة إلى الاستقرار والأمان التي نعمت بها البوسنة والهرسك بعد السنوات المأساوية لنهاية القرن الماضي.

مايميز الاستثمار العقاري في البوسنة والهرسك هو توافر مناطق حضرية جديدة واعدة وخاصة بعد أن بدأت مشاريع تحسين شبكات الطرق وإنشاء الطرق السريعة وتخديم مناطق جديدة ليس فقط في مدينة سراييفو وإنما أيضًا في بقية المدن والتي تكون فيها أسعار الأراضي والعقارات أرخص.

دولة القانون

ما يميز البوسنة والهرسك عن الدول العربية هو القانون، فقانون البوسنة يصبح رويدًا رويدًا مثل القانون الأوربي ضمن عملية انضمام البوسنة والهرسك إلى الاتحاد الأوربي، فلا يمكن للدولة القيام بإجراءات تعسفية بحق أي مستثمر دون دعائم قانونية واضحة للجميع ولا يمكن تجاوزها.

بالإضافة لذلك فإنَّ الإقامات في البوسنة التي تُمنح للمستثمر لا يمكن سحبها بين ليلة وضحاها، بل أن الإقامة تتطور من إقامة مؤقتة في البوسنة إلى إقامة دائمة بعد عدة سنوات من وجود المستثمر في البوسنة.

الاستثمار العقاري في البوسنة متنوع من حيث الأراضي للبناء أو للاسثمار الزراعي والتجاري بالإضافة إلى شراء المنازل والشقق ثمَّ إعادة بيعها.

وتختلف أسعار العقارات في البوسنة والهرسك تبعًا للموقع وتوفر الخدمات والطريق المؤدي إلى العقار، ولكن كما قلنا أعلاه، بصورة عامة تعدُّ أسعار العقارات في البوسنة والهرسك أرخص عند مقارنتها بالدول الأوروبية المجاورة.

أشار المصرف المركزي البوسني  إلى أن الاستثمارات الأجنبية في البلاد تجاوزت 5 مليارات يورو، كما أن صندوق النقد الدولي أشار إلى أن النمو الاقتصادي بلغ 1.41%، وتوقع أن يصل إلى 4% خلال عام 2019.

جميع الحقوق محفوظة على بوابة البوسنة والهرسك للسياحة والأعمال © 2014 - 2017.
اتفاقية استخدام بوابة البوسنة والهرسك